سجل الزوار  |  ساهم معنا  | 
 اتصل بنا       

 

  التفخيم والترقيق

 

الشرح

التفخيم : لغة : التغليظ .   واصطلاحاً :حالة من القوة تدخل على صوت الحرف فتملأ الفم بصداه .

الترقيق : لغة : التنحيف . واصطلاحاً : حالة من الرقة تدخل على صوت الحرف عند النطق به .

والحروف كلها من حيث التفخيم والترقيق ثلاثة أقسام :

أولاً : قسم مفخم دائماً:

وهى أحرف سبعة تعرف بأنها: أحرف الاستعلاء، مجموعة في قولك: خص ضغط قظ

 وهى على مراتب ، فأقواها : (ط)، (ض)، (ص)، (ظ)، (ق)، (غ)، (خ).

هذا باعتبار صفات الحروف، أما باعتبار حركة الحرف ( فتحة ، ضمة ...) ، فللتفخيم درجات خمس:

1ـ المفتوح وبعده ألف ، صَادقين .    

2 ـ المفتوح فقط ، صَبر .

3 ـ المضموم ، طُبع .                  

 4 ـ الساكن ، يطْبع .

5 ـ المكسور ، صِراط .

 

ثانياً : قسم مرقق دائماً:

وهى الأحرف الباقية من حروف الهجاء  وحروف هذا القسم هى : حروف الاستفال  ويستثنى منها ثلاثة :الألف اللينة ، ولام لفظ الجلالة ( الله )  والراء .

 

ثالثاً : قسم يفخم أحياناً ويرقق أحياناً:

وهى الأحرف الثلاثة : الألف اللينة ، لام لفظ الجلالة ، الراء .وهذا تفصيلها :

1 - الألف اللينة :

وهى تتبع ما قبلها ، فإن كان مفخماً فخمت ، مثل: قال، طال .وإن كان مرققاً رققت مثل : كان ، جاء .
 

2 - لام لفظ الجلالة :

تفخم وترقق حسب حركة الحرف الذى قبلها ، فإن كان مفتوحاً أو مضموماً فخمت ، وإن كان مكسوراً رققت .

مثال التفخيم ، مع الفتح : قالَ الله .ومع الضم : نصرُ الله .
ومثال الترقيق : بسمِ الله .
 

3 - حرف الراء:

أولاً : تفخيم الراء

تفخم الراء في ثمان حالات :

 1ـ إذا كانت مفتوحة.                                        مثل : رَب .

 2 ـ إذا كانت مضمومة.                                      مثل : رُبما .

 3 ـ إذا كانت ساكنة بعد فتح.                             مثل : الأرْض .

 4 ـ إذا كانت ساكنة بعد ضم.                              مثل :قُـرْءان

 5 ـ إذا كانت ساكنة بعد ساكن قبله مفتوح.           مثل : والعَصْرْ .

 6 ـ إذا كانت ساكنة بعد ساكن فبله مضموم.          مثل : خُسْرْ .

 7 ـ إذا كانت ساكنة بعد كسر عارض (همزة وصل).  مثل : ارْجعى .

 8 ـ إذا كانت ساكنة بعد كسر أصلى ،

     وبعدها حرف استعلاء في كلمة واحدة.            مثل : مِرْصاداً ، قِرْطاس .

 

ثانياً : ترقيق الراء

وترقق الراء في حالات :

 1 ـ إذا كانت مكسورة.                                     مثل : فـرِح المخلفون.

 2 ـ إذا كانت ساكنة وقبلها كسر أصلى،

      وبعدها حرف استفال.                                 مثل : فِرْعون .

 3 ـ إذا كانت ساكنة وقبلها كسر أصلى ،

     وبعدها حرف استعلاء ، لكن في كلمة أخرى.    مثل : أنذِرْ  قـومك .

 4 ـ إذا كانت ساكنة وقبلها ساكن قبله مكسور.     مثل : حِجْرْ .

 5 ـ إذا كانت ساكنة وقبلها ياء ساكنة ، مدية أو لينة ،

      ولا تكون في هذه الحالة إلا متطرفة (في آخر الكلمة).       مثل : نذيـرْ ، خـيْرْ .

 6 ـ إذا كانت ساكنة متطرفة ، وقبلها كسر.                           مثل : اصـبِرْ .

تطبيق

مثال:       بين أحكام الراء واللام من حيث التفخيم والترقيق في قوله تعالى ﴿وَلاَ يَنفَعُكُمْ نُصْحِي إِنْ أَرَدتُّ أَنْ أَنصَحَ لَكُمْ إِن كَانَ اللّهُ يُرِيدُ أَن يُغْوِيَكُمْ هُوَ رَبُّكُمْ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ﴾ (هود 34)

-       (أرَدت) : الراء مفخمة لأنها مفتوحة.

-       ( كان َ الله ): لام لفظ الجلالة مفخمة لأن الحرف الذي قبلها مفتوح.

-       رِيد) : الراء مرققة لأنها مكسورة.

-       (رَبكم) : الراء مفخمة لأنها مفتوحة.

-       (تُرْجعون): الراء مفخمة لأنها ساكنة قبلها حرف مرفوع.